728x90 شفرة ادسنس

الاثنين، 14 ديسمبر، 2015

نصائح لتقوية مناعة طفلك في الشتاء

shutterstock_5127775

مع حلول فصل الشتاء تبدأ نزلات البرد في مهاجمة طفلك. وتشير صحيفة "الأهرام" المصرية أنه إذا كانت لديك الرغبة في محاربة أمراض طفلك طبيعيا

فعليك باتباع هذه التعليمات:-


قدمي له الكثير من الفاكهة والخضار: الجزر، والبازلاء، والبرتقال، والفراولة كلها تحتوي على الفيتامينات اللازمة لتكوين المناعة الطبيعية مثل فيتامين "جـ" و "أ"، هذا ما يؤكده د. وليام سيرز مؤلف كتاب تغذية الأسرة والمغذيات الطبيعية حيث يمكن أن تزود إنتاج الجسم من كرات الدم البيضاء التي تقوم بدور المدافع عن الجسم ضد الأمراض.


لا تقللي ساعات نومه: تؤكد الأبحاث أن التغيير في عدد ساعات النوم يجعل طفلك أكثر عرضة للأمراض، هذا بما تؤكده كتي كمبرا أستاذة طب الأطفال بجامعة بوسطن وعليك أن تعلمي أن حديث الولادة يحتاج إلى 18 ساعة على الأقل من النوم الهادئ ويبدأ تدريجيا في تقليل ساعات نومه، ففي السن الأكبر قليلا يحتاج من 12 إلى 13 ساعة، وفي سن قبل المدرسة يحتاج إلى 10 ساعات فقط.



الرضاعة الطبيعية تمنع الأمراض: يحتوي لبن الأم على موانع طبيعية للأمراض والتي تساعد الكرات البيضاء على النمو وهي تحتوي أيضا على حارس طبيعي ضد أمراض الأذن والحساسية والإسهال ونزلات البرد وغيرها من الأمراض، وتشير الأبحاث أيضا إلى أن لبن الأم يساعد على نمو مخ الطفل بصورة طبيعية، وأيضا مقاومة أنواع أخرى من السرطانات في الحياة مؤخرا. وقد أشارت الأبحاث إلى أن ذلك السائل الأصفر الذي ينساب من صدر الأم بعد الولادة مباشرة له مفعول السحر للمناعة ضد الأمراض ولذا ينصحك الأخصائيون لمحاولة التصميم على الرضاعة الطبيعية ولو لفترة محدودة في الأشهر الثلاثة الأولى وذلك لمد جسم طفلك بالمناعة الطبيعية التي يحتاجها للعمر كله.



امنعي انتشار الجراثيم: محاربة الجراثيم لا تعني زيادة المناعة ولكنها طريقة مثلى لتقليل الضغط على الجهاز المناعي لطفلك. تأكدي أن طفلك يغسل يديه بالصابون باستمرار قبل الأكل، ونبهيه لغسلهما بعد اللعب في خارج المنزل، أو إذا قام بحمل حيوان أليف أو لعب مع قطة أو إذا كان قد استخدم منديلا لتنظيف أنفه بنفسه، وعندما تخرجين بطفلك عليك بأخذ المناديل المبللة معك دائما. وحتى يمكنك تعويد طفلك على غسل يديه باستمرار في المنزل احضري له أدوات تغريه على فعل ذلك بأن تخصصي له صابونا بأشكال وروائح غريبة وفوطا بألوان مغرية.



لا تجعليه مدخنا سلبيا: يحتوي دخان السجائر على مواد يمكن أن تقتل خلايا المناعة في الجسم ويكون الطفل أكثر عرضة من الناضج للآثار الضارة للتدخين السلبي لأنهم ببساطة يتنفسون بمعدلات أكبر وهو يؤثر أيضا على نمو ذكاء الطفل، فإذا لم تكن لديك القدرة على الامتناع عن التدخين فعليك على الأقل بالتدخين خارج المنزل وبعيدا عن طفلك.



المضادات الحيوية للضرورة فقط: إذا كنت تلجئين إلى المضادات الحيوية عندما يتعرض طفلك لأي نزلة برد فهذا خطأ كبير، فالمضادات الحيوية لا توصف إلا للأمراض الناتجة عن حدوث بكتيريا ولكن أغلبية أمراض الطفل تكون نتيجة فيروسات. وتشير الأبحاث إلى أن معظم أطباء الأطفال يقومون بوصف المضادات الحيوية للأطفال بناء على إلحاح الأم معتقدة بذلك أن المضادات الحيوية لن تضر إذا كانت لن تفيد ولكن الحقيقة أنها تضر طفلك ضررا كبيرا لأنها تقلل من كفاءة الجهاز المناعي بالجسم
اعلان 1
اعلان 2

0 التعليقات :

إرسال تعليق

عربي باي