728x90 شفرة ادسنس

السبت، 18 أبريل، 2015

أخطاء شائعة في التربية

family-557108_1280


الحماية الزائدة :  


يقع الأم والأب في خطر القلق الزائد على طفلهم من كل وأي شيء يحيط بالطفل ويتعرض له ، وهذا ينتج عنه الكثير ، يجعلوا الطفل يعتمد عليهم في كل شيء لأنهم يقومون بكل شيء بالنيابة عنهم .

الحل 


لابد أن يعلموا أن الإهتمام مهم ولكن في حدود وأن الحافظ هو الله ، ولكن لابد أن يتركوا مساحه للطفل وبها حرية كي يكون قوي الشخصية ويثق بنفسة ويعتمد على نفسة وإلا كل شيء سوف يلجأ بمن هم حولة .

اقراى ايضا :- تربية الاطفال مقالات متنوعة


[divider]

 الإهمال:  


فعكس ما ذكرناه من الإهتمام الزائد بالطفل والقيام بكل ما يخصة ، فالأم والأب قد يهملوا طفلهم ويهملوا جوانب مهمه في شخصيتة أو يهملوه نتيجة قدوم طفل أخر للأسرة وبالتالي يشعر الطفل بالنقص والغيرة وضعف الشخصية .

الحل 


أن يراجعوا نفسهم ولا ينظروا لنفسهم على أن ضغوط الحياة تضطرهم لذلك لابد أن يراجعوا حسابتهم وهل هم مقصرين أو لا فهذا الطفل لا ذنب له ، واذا انشغل طرف مثال الأم يقوم الأب بتعويض دورها.

[divider]

التذبذب في معاملة الطفل 


قد تتخلص بعض الأمهات من زن طفلها بأن تتركة يفعل ما يريد أو أن تعاقبة على موقف معين أمام الضيوف ولكن نفس الموقف عندما يصدر من الطفل في عدم وجود ضيوف لا تعاقبة ، او تأجيل العقاب بعد خطأ الطفل بأيام كل هذه تجعل الطفل يفقد معيار الصواب والخطأ ويتذبذب .

الحل 


اجعلي مبدئك واحد مع طفلك فالخطأ واحد والصح واحد والعقاب على الخطأ والمدح والثناء على الأفعال الصحيحة ولا تعاقبية على شيء ووالدة يتجاهله ولا يعاقبة والدة على شيء وانتي تمانعية وتريه أنه تافهه اتفقي مع زوجك أولا .  [divider]

 التسلط


معظم الأمهات تفرض على أطفالها كل شء بحجة أنهم مازالوا أطفال ولا يعرفون شيء ، وقد يكون الطفل لدية موقف من شيء ما ولكن والدتة ترغمه عليه ، كل هذا يضعف شخصية ويجعله يشعر بعدم قيمته ، والمهانة .

الحل


اعطي لطفلك مساحة من الحرية ، المناقشة مع الطفل شيء مثمر جداً ، ما لا يرغبة طفلك لا ترغمية عليه ، لو كان متمسك بشيء لا تقبلية تناقشي معه في وجود البديل ولكن لا تتسلطي على كل ما يقوم به .

اقرأى ايضا :- التعامل مع الطفل العنيد


[divider]

11073469_1609303229291888_1179562467_n

التمييز بين الأبناء :  


كثير من الأسر تعامل الذكور غير الإناث ، كما أنهم يعاملون الطفل الأكبر على أنه راشد والطفل الصغير من حقة التدليل فقط ، كل هذا يجعل بين أطفالك بداخلهم شعور حقد وكراهيه واستمرارك في ذلك يفاقم تلك المشكلة.

الحل 


راجعي نفسك واعملي ان طفلتك الأنثي مثل الولد فالصح والخطأ معيار واحد على الجميع ، وطفلك الأكبر ليس له الحق في التسلط على من أصغر منه وأيضا ليس من حق الصغير أن يحصل على كل شيء فالكبير هو أيضاً طفل ، تعلمي جيداً احتياجات كل عمر للطفل.

[divider]

11056827_1609303232625221_1136757296_n

القسوة 


نظراً لضغوط الحياة وضيق الحالة المادية في بعض الأسر فإن أعصاب الأم والأب لا تتحمل شيء ويتحول هذا على الطفل بالقسوة دائماً وإستخدام العنف ضدة على كل شيء يقوم به الطفل ونسو أنه طفل ، فينطوي الطفل على نفسه خوفاُ من العقاب أو يتمرد ويعتاد على الضرب لطالما هو حال والدية عقب كل تصرف منه.

الحل 


لا تلجأي للعقاب كحل أول فهمي طفلك وأنذرية ثم العقاب المعنوي ووسائل العقاب ذكرناها مسبقاً ، القسوة لا تحل شيئا أبدا بل تضع مشاكل نفسية عديدة في طفلك ، وقد تصل لمشاكل عضوية مثل التبول اللا إرادي .

[divider]

التدليل


كثير من الأسر تجعل كل مطالب الطفل مجابة خاصة إذا كان الطفل الأصغر أو الوحيد ولكن ترتيبة ونوعه لا يعني ، استجابتك لكل طلباتة مبدافع الحب وعدم الحرمان يجعله تكالي ، ولا يقبل أن يرفض له طلب بعد ذلك ويدخل في طور العند .

الحل 


خير الأمور أوسطها ، هو طفل بالطبع يحتاج للتدليل ولكن لابد وأن يعلم أن هناك أشياء مرفوضة أو هناك .أشياء تؤجل لعدم سماح الظروف

[divider]

إثارة الألم النفسي للطفل


العقاب المستمر للطفل ، والتقليل من أهميتة وعدم شعورة بقيمتة في الأسرة كل هذا يجعل له ألم نفسي بالإضافة لتوجيه الكلمات الجارحة له أما الأقارب والأصحاب ونقد سلبياتة وعرض أسرارة أمامهم كل هذا يعرضة للألم النفسي ولكي أن تدركي الكلمة .

الحل 


ضعي نفسك مكانة وتذكري في طفولتك أن كثير من الكلمات أثرت فيكي وتركت شي في نفسك بالغضب ولن تنسيها ، وأسرار طفلك هي خاصة به لا تذيعيها ، ولا تنتقدية أمام الناس ، دعي النقد بينكم وبأسلوب حواري.

اقرأى ايضا :- عقاب الاطفال محاذير و طرق مبتكرة


[divider]

الوعد والتوعد


جميعنا نوعد أطفالنا بأشياء إذا أنجزوا واجباتهم ، وإذا أحسنوا سلوكياتهم ، وعندما يفعلوا ما يطلب منهم نأجل الوعود إلأى أن تنسى ، كما أننا نتوعد لهم عند عقابهم وعندما نود ترهيبهم من شيء فتقول الأم سوف أحرمك من المصروف وسوف أخبر والدك ولا تفعل هذا ولا ذاك كل هذا يجعل الطفل يفقد الثقة بهم في الحالتين ولا يكون لدية حماس للإنجاز لأن وعودكم زائفة إلى جانب أنه سوف يتعلم الكذب.

الحل


الحل بسيط جداً ما لم تقدري عليه لا تعدي طفلك به ويمكنك او توعدية بأشياء بسيطة كي تستطيعي فعلها ، كما أن تأجيلها يفقد متعتها ، وأيضا التوعد بالعقاب لابد وان يكون صحيح او فلا وتأجيل العقاب يجعل الطفل يشعر بالإنتصار وقد ينسى الخطأ الذي ارتكبه.

[divider]

التناقض 


فهو من الأمور الهامة جداً ، قد يطلب الأب من ابنه عدم الكذب وفي نفس الوقت يرن جرس التليفون فيقول لطفلك من يريدني قل له أنني لست بالمنزل ، وأيضا قد تطلب الأم من ابنها أن يصلي وهي لا تصلي أمامه ، ويطلبوا من طفلهم أن يتحدث بصوت منخفض وهم يصرخون بوجهه دائماً .

الحل


انتم قدوة لطفلك فمادتم تريدون أن تحسنوا تربيته عليكم أن تراعوا ما تقوموا به فما تريدون أن يقوم طفلكم به ، تحلوا به وسوف يقلدكم طفلكم.

اقراى ايضا :- التوحد عند الاطفال


شارك و شير ممكن غيرك يتغير


 
الأحد، 5 أبريل، 2015

قصة حصالة الخير لغرس قيمة الكرم

قصص اطفال

وبعد انقطاع فترة نعاود معا استكمال سلسلة  غرس القيم عن طريق قصص الاطفال ومنذ ان بدأنا معا اتباع هذه الطريقة تصلنا يوميا رسائل كثيرة من امهات واباء قاما بتجريب هذه الطريقه مع اولادهم وحققت لهم نجاحا كبيرا فاحد الامهات ارسلت لنا ان ابنها امتنع عن الكذب بعد قصت عليه قصة العصفور الكاذب واخرى ارسلت لنا ان ابنتها اصبحت اكثر نظافة و اهتماما بنفسها بعد ان ان قصت عليها قصة الحفل الجميل

وهذه المرة سنحاول معا ان نغرس قسمة جديدة فى الاطفال وهى قيمة الكرم و العطف على الفقير نتمنى ان تنال القصة اعجابكم

لمعرفة الطريقة السليمة لغرس القيم عن طريق القصص ننصحكم بقراءة مقدمة سلسلة غرس القيم عن طريق قصص الاطفال

[divider]

  • اسم القصة :- حصالة الخير

  • الفيمة المستفادة من القصة :- الكرم والعطف على الفقير

  • العمر المناسب :- بداية من عمر 3 سنوات

[divider]

قصص اطفال - حصالة الخير


قصص اطفال

سلمى طالبة متفوقة و هادئة دائما ما تكون حريصة على عمل الخير عادت يوما من مدرستها و قابلت اباها و قالت له يا ابى ان لي صديقة فقيرة لا تجد ما تصرفه لأن مصروفها صغير و هج عفيفة جدا و لا تقبل من احد اي مساعدة وانا احبها و أريد ان اساعدها و لكن كيف ؟ لا ادرى

قال الأب هذا شعور طيب منك يا سلمى

واحتضن سلمى قال انا سعيد بأن اسمع منك هذا الكلام

فقالت سلمى و لكن يا أبي كيف كيف اساعدها ؟

قال الأب نفكر معا ….. فاذا اعطيت لها هدية فسوف ترهق نفسها حتى ترد لكي الهدية بهدية اخرى وبالتالي بدلا من ان تساعديها كلفتيها فوق طاقتها , واذا اردت ان تعطى لها مالا لمساعدتها فبذلك قد تكوني جرحتى مشاعرها

قالت نعم و ماذا افعل يا أبي

قال الأب فكرى جيدا فى وسيلة نساعدها بها دون ان نسبب لها اي احرج

و بعد فترة قصيرة جاءت سلمى الى ابيها مهرولة

فقال لها الأب خيرا يا سلمى

قالت سلمى لقد وجدت فكرة و ارجو ان تكون مناسبة

قال الأب وما هي هذه الفكرة

قالت سوف اقترح على صديقتي ان نشترك معا فى عمل حصالة نضع فيها ما معنا من مصروف متوفر سواء قليل او كثير ومن لم يجد لا حرج عليه ولا نفتحها الا بعد فترة ونقسم ما بدخلها بيننا بالنصف , وساحاول انا ان اضع فى الحصالة اكثر منها دون ان تعرف حتى لا احرج مشاعرها

قال الأب هذه فكرة جيدة يا سلمى وانه لكرم منك ان تتبرعي بجزء كبير من مصروفك اما انا ساتبرع بمبلغ كبير تضعونه فى الحصالة فى البداية كتشجيع لكم كما انى سوف ازيد مصروفك الى الضعف لاقتراحك هذه الفكرة الجيدة

قالت سلمى شكرا يا أبي و ذهبت الى زميلتها فى الحال و عرضت عليها الفكرة

قالت زميلة سلمى ولكن انا مصروف بسيط

قالت لها سلمى نحن لا نحسب من وضع شيئا ومن لم يضع ولكنها فكرة فيها تعاون و مشاركة

فوافقت زميلة سلمى على الفكرة وبدأت كل واحدة منهم تضع فى الحصالة جزء من مصروفها و وضع الأب المبلغ الذى اراد ان يشجعهما به فى البداية

وبعد فترة اراد ان يفتحا الحصالة فوجدتها فيها مبلغا كبيرا ففرحتا بهذا المبلغ

وقالت زميلة سلمى ياااه اكل هذه جمعناه

فقالت سلمى نعم انها بركة المشاركة

و اخذت كل واحدة منهما النصف وفرحت زميلة سلمى بهذا المبلغ لانه سوف يساعدها على شراء ما تحتاج اليه وذهبت الى امها واخبرتها عما حدث و فهمت الأم مقصد سلمى وقالت لابنتها اتمنى لكم التفوق والتوفيق

و هنا علمت سلمى ان فركتها نجحت و كانت سعيدة بذلك

وهكذا قدمت سلمى المساعدة لزميلتها الفقيرة دون ان تسبب لها اي احراج او حتى تشعرها بانها افضل منها

[divider]

ماذا نتعلم من القصة :-



  • لا ينقص مال من صدقة

  • الكرم صفة جميلة يجبها الله

  • الكريم لا يخسر ابدا
الجمعة، 3 أبريل، 2015

التوحد عند الاطفال

التوحد عند الاطفال 


 مفهوم التوحد عند الاطفال


التوحد عند الأطفال هو اضطراب النمو العصبي ، ويحدث ضعف في مجالات أساسية لدى الطفل وهي العلاقات الاجتماعية و اللغة والسلوك الذي يتسم بالتكرار والتقيد، وللتوحد صفة وراثية قوية ، وتختلف صفات الطفل التوحدي من طفل إلأى آخر ، ولكن جدير بالذكر أن الحالات الخطيرة تتميز في الغالب بعدم قدرتها على التواصل مطلقاً مع الأشخاص الآخرين.

اقرأى ايضا :- الطفل العنيد مخاطر وحلول


 أسباب التوحد 


أسباب التوحد ليست متعددة في هي محصورة بين عاملين بنسبة كبيرة جدا ، وفي المقام الأول يقع العامل الوراثي فيكون لدى الطفل بعض الجينات الوراثية التي تجعل له قابلية للإصابه بالتوحد ، وثانياً العوامل البييئة والمقصود بها التلوثات البيئية المتعددة مثل الرصاص والزئبق والمعادن السامة واستعمال المضادات الحيوية بشكل مكثف  .

 خصائص التوحد عند الاطفال : 


تبدأ خصائص التوحد في الظروف منذ ستة أشهر وتثبت من سن سنتين .

خصائص لغوية ..... 


الطفل التوحدي يكون لديه قصور واضح في التطور اللغوي وتختلف درجات ذلك القصور ما بين استخدام كلمات قليلة وبين ترديد كلمات وبعضهم يصدر أصوات فقط ، وهناك من يفقد القدرة نهائياً على التواصل اللغوي ، وذلك بسبب مراكز عصبية خاصة بتطوير الكلام لدية ، وبالتالي يكون هذا سبب رئيسي في انعزال الطفل في ذاته لعدم قدراتة على التواصل .

الطفل ذو عمر عام  واحد يستطيع أن يشير لشيء ما وينظر إلية ولكن الطفل التوحدي قد لا يستطيع ذلك ، الطفل التوحدي يكرر الكلام المسموع ولكن ننتبه الطفل الى الثالثة من عمره من الطبيعي أن يردد الكلام المسموع ولكن من سن الثالة فهي تكون من علامات التوحد  ، والطفل التوحدي أيضاً يفقد القدرة على ترتيب الكلمات في الجملة .

 خصائص سلوكية  ..... 


يتميز سلوك الطفل التوحدي بالتقيد والتكرار والثبات ، فيقوم بحركات نمطية ، وقد يتعلق الطفل بأِياء لا مبرر لها قد تكون بالنسبة لوالدية لا قيمة لها ، كما أن الطفل التوحدي قد ينزعج جدا اذا رتب اشيائة بطريقة معينة ووجدها مبعثرة فإن هذا يثير غضبه وعدوانيتة وصراخة ، وفي اللعب يفقد الطفل التوحدي القدرة على التخيل والإبداع.

خصائص إجتماعية .... 


وهي من الصفات الأولية التي نلاحظها على الطفل ، حيث يفقد القدرة على التواصل الإجتماعي ، فهو يتجنب  النظر للأشخاص الآخرين في أعينهم ويتجنب في الأرتباط بالآخرين ، لان الطفل التوحدي يهتم بالأشياء أكثر من الأشخاص .

 

خصائص  إدراكية ....  


فقد لا يدرك الطفل التوحدي مرور شخص أمامة أو بعض المثيرات الخارجية ولا يستجيب لها ، وقد لا يتأثر إذا وجد نفسه وسط أشخاص لا يعرفهم ، وبالنسبة للإحساس فهو غالباً لا يشعر بالألم وقادر على إيذاء ذاته وإيذاء غيره .

التوحد عندالاطفال

 أعراض التوحد عند الاطفال : 



  • يفقد القدرة على التواصل بصرياً ..فعندما تداعبه أو تطعمه قد لا ينظر إليك .

  • لا يتتبع الأشياء بصرياً .. كأن تمرري لعبه من أمام عينية .

  • لا يصدر أصواتاً ، والمعتاد من الأطفال محاولة جذب إنتباه والديها بإصدار أصوات.

  • لا يستخدم إيماءات رأسة وتعبيرات وجهه للتواصل .

  • لا يستجيب لك إذا ناديتي عليه ولا ينتبه لكي .

  • عندما تداعبية ، فهو لا يضحك وكأنه لم يتأثر بما تفعلي .

  • لا يطلب من والدية أن يحملاة فهو لا يمد يده لهم لطلب ذلك منهم .

  • المعتاد من الأطفال أن يطلب مشاركة من هم حولة للعب معه الطفل التوحدي لا يفعل ذلك .

  • عندما توجيهي نظر طفلك إلي شيء من خلال الإشارة فإنه لا ينتبه لإشارتك هذه.

  • من الأعراض التي تستدعي الطبيب لطفلك في عمر ستة أشهر أن لا تظهر علية علامات الفرح والأبتسامات العريضة التي يتميز بها الأطفال.

  • من الأعراض التي تستدعي الطبيب لطفلك في عمر تسعة أشهر لا يبادلك طفلك الأبتسامات ، ولا يستخدم تعبيرات الوجه في التواصل معكي .

  • من الأعراض التي تستدعي الطبيب لطفلك في عمر اثنى عشر شهراً أن يكون لا يتكلم او لا يلوح لشيء يريده او لا يستخدم الإشارة والإيماءات .

  • من الأعراض التي تستدعي الطبيب لطفلك في عمر ستة عشر أشهر عندما لا يستخدم طفلك الكلمات ولا ينطق بها .



  • وعند وصل طفلك العامين ولا يتفوه بعبارات تتكون من كلمتين وتكونا ذات معنى ولا تكون على سبيل الترديد من ما سمعه ، فعليكي بعرضة على الطبيب .

  • يلاحظ على الطفل التوحدي السلوك المتكرر والنمطي أي انه يفعل ذات الشيء بصفة مستمرة ومتكررة وبنفس الشكل .

  • لا يهتم بمن حولة ، ولا يهتم إلأيكي إذا ناديتية بإسمه ، فكأنة لا يسمعك .

  • لا يبادر بالمحادثات ، فعادة الطفل العادي أن يتحدث كثيراُ ويسأل ويستفسر ولكن التوحدي لا يبدأ محادثات وإن بدأت لا يستمر بها .

  • يفضل الطفل التوحدي أنه يحب أن يلعب بمفرده .

  • حدوث أي تغيير في الجو المحيط أو تنقل أِشياء هو معتاد وجودها بنفس النمط هذا يوتره ويثير غضبة .

  • يقوم بحركات متكررة مثل الهزاز أو أن يدور كثيراً حول نفسه .

  • عندما تفتحي له قصة أو كتاب قد يجد صعوزبة في الإشارة على الأشياء التي بها .

  • عندما تقومي باحتضان طفلك التوحدي سوف تجدية يقاوم الإحتضان ، ولا يطلب أن تحتضنية ، على عكس الأطفال العاديين فإنهم يقوموا بإحتضانك دون طلب منك في كثير من الأحيان .

  • لا يدرك المخاطر فقد يتعرض لأشياء تؤذية كمان أنه ممكن أن يؤذي نفسه فيخبط رأٍة بالحائط أو يعض نفسه ، كمان أنه يؤذي غيره بنفس الطرق لعدم إدراكة للمخاطر والألم .


اقرأى ايضا :- طفلى لا يعتمد على نفسه ماذا افعل


[divider]

 علاج التوحد عند الاطفال  :  



  • العلاج الطبيعي من خلال النشاطات الإجتماعية التي تتم تحت إِشراف مدربين وهم مسئولين عن توجيه الأطفال التوحديين وتشجيعهم من خلال المثيرات المختلفة التي يستخدموها ، كما أنهم لا يسمحوا للطفل بالإنسحاب من وسط النشاط القائم ليتقوقع مع عالمة الخاص .



  • كما أن هناك علاج طبي وهو بعض الأدوية ولكن لوحدها لا تفعل شيء ومازال الطب والأبحاث في هذا المجال تكتشف أكثر لأنه لا يوجد حل جذري .

  • كما أن هنا جلسات التخاطب وهي شيء هام جداً في علاج الأطفال التوحديين من خلال إستخدام بطاقات ملونة ووسائل تعليمية مختلفة للكلمات والجمل وطرق خاصة لتسهيل النطق والتخاطب لدى الطفل التوحدي ، وتجميع صور وتصنيفات للطيور والحيونات والفواكهه وغيرها في كتب وبرمجة أصواتها ومحاولة تعليمها للطفل .

  • الدمج ، وهي اختلاط ودمج الطفل التوحدي بالطفل العادي سواء في اللعب أو في المدرسة وهذه مؤشر إيجابي جداً ، لأن الطفل بهذه الطريقة سوف يحاول أن يعيش حياتة بصورة طبيعية ، كما أنه لا يتعرض للمسميات والإنتقادات من الآخرين لأنه سوف يكون مثلهم بإذن الله من خلال الدمج من خلال ممارسة نفس النشاطات .

  • ومن أهم وسائل العلاج دور الأسرة في ذلك فالأسرة هي المسئولة عن الطفل معظم الوقت وهناك العديد من الأنشطة والخطوات التي تقوم بها الأسرة لمساعده طفلها للتخلص من التوحد إلى حد كبير .


[divider]

نصيحة للتعامل مع الطفل التوحدي  


 

  •  اعتمدي على الصور فهي اللغة الأولى لدية و الكلمات فهي اللغة الثانية .

  •  تجبني سيدتي إستخدام كلمات وأوامر متعددة لطفلك وطويلة .

  •  الطفل التوحدي يتميز بالموهبه قد تكون في الرسم أو في الفن أو أي شيء عليكي بتنمية الموهبه هذه فيه .

  • الطفل التوحدي يتعلق بالأشياء فقد يتعلق بلعبة معينة يفضلها ‘ إستغلي ذلك من خلال دمجها لشرحك لمحتوى تعليمي أو درس في المدرسة له ، على سبيل المثال لو كان طفلك يحتفظ بالقطار اللعبة اكتبي على كل عربة من القطار رقم بالترتيب واستخدمي العد معه .

  • لو اردتي ان يقوم طفلك بلعبه معينة عليكي تكرار طريقة اللعب امامة وتختاري اللعب التي تثير انتباهه .

  • استخدمي كروت ملونة وصور واضحة للتعريف بالأرقام والحروف .

  • يواجه الطفل التوحدي صعوبة في الكتابة ، اطبعي له بعض الكلمات والحروف وحاولي معه كتابتها كي لا ييأس من سوء خطة فكثرة التدريب تساعدة.

  • الطفل التوحدي ينزعج من الضوضاء والأضواء المثيرة ، تجنبي ذلك بقدر الإمكان حتى لا يتوتر ويغضب ويصرخ .

  • الطفل التوحدي في الغالب لا يستطيع أن ينظر لكي ويقول لكي جملة كاملة مرتبة ، لذا عندما يتحدث ولا ينظر إليكي لا تجبرية على الإلتفات لكي لأنه سوف يفقد القدرة على تكملة كلامة.



  • العلاج والأدوية لابد من تدخلها مع العلاج النفسي ، والاستمرار عليه ومتابعة الطبيب وعدم الإهمال .


[divider]

 الدمج للطفل التوحدي 


يقصد به دمج الطفل التوحدي مع الأطفال العاديين بالمدرسة سواء في نفس المرحلة العمرية وفي بعض الحالات يحتاجون مراحل عمرية اقل مقاربة له .

هناك ثلاثة أنواع من الدمج : 


دمج مكاني 


ويتم دمج الأطفال التوحديين في فصول خاصة بهم ولكن يشتركوا في نفس المدرسة كإدارة وهيكل وبناء .

 دمج إجتماعي 


أي تقليل الفجوة بين الأطفال التوحديين والأطفال العاديين من خلال التفاعل سوياً في بعض الأنشطة ، مثل حصة الألعاب ، ومثل الإشتراك معاً في الإذاعة المدرسية .

 الدمج الوظيفي 


أي أن الطلاب التوحديين يدرسون نفس برامج الأطفال الآخرين نفس المحتوى التعليمي .

 فوائد الدمج : 



  • تحسين الحالة النفسية للطفل ، حيث أنهم يشعرون أنهم جزء من المجتمع الذين يعيشون فيه .

  • أختفاء الأثار السلبية وراء الفصل بينهم ، فالدمج يلغي المسميات التي تطلق على الأطفال التوحديين .

  • الدمج يساعد الطلاب على توفير تجارب حقيقة لهم مما يؤهلهم للتواصل الصحيح مع المجتمع .

  • يتفاعلوا مع غيرهم من الطلاب وينمية مهارات التواصل الإجتماعي لديهم .

  • تكوين شعور إيجابي لدى أفراد المجتمع الآخرين بدل من العدوانية السابقة.

  • يفيد الدمج أيضاً الأسرة فأن طفلها يصبح فرد عادي وهذا يحسن حالتهم النفسية .

  • يعرف الدمج الأسر النمو الطبيعي لأطفالهم ومظاهرة .

  • لابد من تكوين علاقات مع أسر الأطفال العاديين حتى تفيد في تقوية علاقة الأطفال مع بعضهم .


اقرأى ايضا :-  علاج الامساك عند الرضع والاطفال


لو المقال عجبك اعملى شير عشان يوصل لغيرك


 
عربي باي